أخبار البترول

بالصور …” وزارة البترول ” تُحذِّر من القاتل الصامت ” غاز أوَّل أكسيد الكربون “

البترول تهيب بـ عملاء و مستخدمي الغاز الطبيعي عدم العبث بمهمات الغاز

نشرت الصفحة الرسمية لـ وزارة البترول و الثروة المعدنية تحذيرا للمواطنين من ” غاز أول أكسيد الكربون ” أو ما يسمى ” القاتل الصامت ” الناتج عن غلق النوافذ و الأبواب شتاءاً نتيجة لبرودة الطقس تحت عنوان ” معلومات تهمك ” جاء فيه :

في ظل برودة الطقس قد يلجأ بعض السادة عملاء الغاز الطبيعي إلى غلق جميع النوافذ و الأبواب مما يُمثِّل خطورة على الصحة بشكل عام نظراً لعدم تجديد الأوكسجين الموجود بالشقة و بشكل خاص عند تشغيل الدفايات أو إشعال الفحم للتدفئة أو السخانات التي تعمل بالغاز الطبيعي و البوتاجاز على حد سواء حيث أن العامل المشترك في تشغيل كل ماسبق بالكفاءة المطلوبة هي التهوية الجيدة لمنع عملية الاحتراق الغير كامل و توالد ” غاز أول أكسيد الكربون ” فيما يُعرف أنه القاتل الصامت .

أما فيما يخص السخانات التي تعمل بالغاز الطبيعي فيشترط تركيب الهواية و هي المنوطة بتوفير التهوية اللازمة للاحتراق الكامل و كذا المدخنة لاخراج نواتج الاحتراق إلى الخارج.

لذا نهيب بالسادة عملاء و مستخدمي الغاز الطبيعي بعدم العبث بمهمات الغاز الطبيعي او الأجزاء الخاصة بالسخان أو التعامل مع شركات غير متخصصة في هذا المجال .

مرفق صور توضيحية لبعض التصرفات الغير سليمة في استخدام السخانات التي تعمل بالغاز الطبيعي التى قد تؤدي إلى حوادث لا قدر الله.

رئيس ” مودرن جاس ” : غلق الهواية ينتج غاز أول أكسيد الكربون

كان المهندس محمد قنديل رئيس الشركة الحديثة للغاز – مودرن جاس قد حل ضيفاً علي الإعلامية ” لبني عسل ” بقناة الحياة للحديث عن أهم النصائح و الإرشادات الضرورية لاستخدام سخانات الغاز مع تفادي حوادث الاختناق.

و قال ” قنديل ” إن الغاز الطبيعي غير سام و المشكلة تنتج من عدم الاحتراق الكامل للغاز الطبيعي نتيجة لبعض السلوكيات الخاطئة منها غلق الهواية الخاصة بالسخان “.

كما أشار ” قنديل ” إلى أن الكثير يقوم بغلق الهواية الخاصة بالسخان خوفاً من الحشرات أو لعدم دخول الهواء للحمام ، و نتيجة غلق الهواية يتم إخراج أوَّل أكسيد الكربون وهو ما يتسبب في حالات الاختناق والوفاة “.

و أوضح ” قنديل ” قائلاً ” جميع السخانات يوجد بها جزء أتوماتيك عند انطفاء الشعلة يقوم بقطع الغاز تلقائياً “.

مصدر الخبر : الصفحة الرسمية لوزارة البترول و الثروة المعدنية

تابعنا على جوجل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى