وزارة البترول

العامة للبترول تسعى للانتهاء من تنفيذ خط شحن منطقة أبو سنان – الحمراء

المشروع يخدم شركات البترول العاملة في الصحراء الغربية

وضعت الشركة العامة للبترول خطط استراتيجية لتطوير عدد من المشروعات ذات البُعد المُستقبلي و تبذل جهوداً مُكثَّفة لإنهاء مشروع خط شحن استراتيجي بمنطقة أبو سنان وصولًا إلى ميناء الحمرا بطول 170 كيلومتر.

و تبلغ قيمة استثمارات المشروع  56 مليون دولار ومن المُخطط الانتهاء منه خلال العام المُـقبل كما سيخدم المشروع كل شركات البترول الشقيقة العاملة بالامتيازات البترولية في الصحراء الغربية.

الشركة العامة للبترول تُسابق الزمن لإنهاء تنفيذ ذلك المشروع رغم كل التحديات و الصعوبات التي فرضتها جائحة كورونا خلال الفترة الماضية و الراهنة .

الشركة تسعى لتنفيذ حزمة مشروعات أخرى بمجالات الحفر و البحث و الاستكشاف و التنقيب

كما تسعى الشركة العامة للبترول لتنفيذ حزمة مشروعات أخرى بمجالات الحفر و البحث و الاستكشاف و التنقيب بهدف زيادة مُعدَّلات إنتاجها و تعويض التناقص الطبيعي في إنتاجية الحقول بامتيازاتها البترولية .

و تستهدف الشركة زيادة إنتاجها من مناطق الامتياز العاملة بها لتقفز إلى مُستوى قياسي جديد يتحقق لأول مرة في تاريخها خلال العام المالي المُقبل 2022/2021 .

و تسعى الشركة العامة للبترول للوصول إلى مُعدَّلات إنتاجية تبلغ نحو 75 ألف برميل زيت يومياً  و 80 ألف برميل يومي زيت مكافئ العام المُقبل، مُقابل مُتوسط 60 ألف برميل حالياً.

و تُكثِّف الشركة حالياً من برامج الحفر والتنقيب و الاستكشاف و التنمية بمناطق امتيازها في خليج السويس و  الصحراء الغربية والصحراء الشرقية .

للحفاظ على مُعدَّلات إنتاج مُرتفعة وتعويض التناقص الطبيعي في إنتاجية الحقول فضلاً عن تحقيق مُستهدفاتها على صعيد زيادة حجم الإنتاج اليومي.

العامة للبترول وضعت  أوَّل بئر في منظومة الإنتاج البحري المُبكر في حقل جنوب شرق الحمد

جدير بالذكر أن الشركة قامت بوضع أوَّل بئر في منظومة الإنتاج البحري المُبَكر في حقل جنوب شرق الحمد .

و تم ربط البئر الأول بنجاح ووضعه على الإنتاج وإنزال طلمبة كهربائية غاطسة وقد أنتج البئر ١٥٠٠ برميل زيت صافي .

يتم حالياً ربط ثلاثة آبار أخرى من نفس المنظومة بئر حقل جنوب شرق الحمد

يضم حقل اكتشاف الحمد  4 آبار تم بدء الإنتاج من واحد منها  و يجرى حالياً ربط ثلاثة آبار أخرى من نفس المنظومة للوصول إلى 4000 برميل زيت بالإضافة إلى حفر بئرين تنمويين آخرين من نفس التسهيلات لربطها تباعاً  .

و قامت الشركة العامة للبترول باتخاذ خطوات إيجابية حيث قامت بتنفيذ منظومة الإنتاج البحري المُبَكر تنفيذاً لرؤية و استراتيجية وزارة البترول  .

و تسعى لسرعة وضع الأكتشافات الجديدة على خريطة الإنتاج وتذليل كافة الصعوبات التي تعوق دون ذلك في وقت قصير  و بأقل تكلفة لتغير عمليات الإنتاج البحري حيث توفر الوقت والسرعة وتقييم جيد الخزانات بديلاً للأرصفة الثابتة التي تأخذ مدى زمني أكثر من عامين.

تابعنا على جوجل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى